في ذكرى الاستقلال.. بورصة عمان تستذكر أهم الإنجازات والمشاريع المستقبلية

تعرضت بورصة عمان خلال السنوات الماضية إلى العديد من التحديات والظروف التي أثرت على أدائها والتي كان من أهمها الظروف والتحديات السياسية في المنطقة المحيطة وتداعياتها والتي أثرت على الاقتصاد الوطني وشكلت ظرفاً ضاغطاً عليه.
المدير التنفيذي للبورصة مازن الوظائفي، اكد في تصريحات لوكالة الانباء الاردنية (بترا) بمناسبة الاحتفال بالعيد الرابع والسبعين لاستقلال الأردن، على ان البورصة استطاعت خلال الفترة الماضية من تخطي الكثير من الصعوبات وتحقيق انجازات كبيرة في عهد جلالة الملك عبدالله الثاني.
واشار الى ان البورصة استمرت بجهودها لمواجهة ظروف الاقليم والتحديات والقيام بدورها المتمثل في العمل على توفير بيئة آمنة لتداول الأوراق المالية وتعزيز ثقة المستثمرين فيها، وذلك من خلال اتخاذ عدد من الإجراءات وتنفيذ خطتها الاستراتيجية، إضافة إلى تنفيذ خطة خارطة الطريق التي تم التوصل إليها مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD وتتضمن العديد من المشاريع والبرامج بهدف تطوير الأطر التشريعية والفنية وفق أحدث المعايير والممارسات الدولية بما يعزز المناخ الاستثماري ويزيد من جاذبية البورصة للاستثمارات المحلية والأجنبية، وبما يساهم بتطوير وتعزيز الاقتصاد الوطني وجذب مزيد من الاستثمارات.
واكد، انه تم إعداد وتنفيذ خطة تشغيل البورصة عن بعد وتم تجهيز البنية التحتية اللازمة لذلك وتمكين موظفي البورصة من العمل عن بعد وذلك لمواجهة أية ظروف طارئة قد تستدعي ذلك كما حدث خلال فترة تعطيل المؤسسات خلال الفترة السابقة؛ حيث عمل موظفو البورصة عن بعد طيلة تلك الفترة، كما يقوم بعض الموظفين حاليا بالعمل عن بعد التزاما بالتوجيهات الحكومية بالعودة للعمل تدريجيا.
واضاف الوظائفي، انه تم تنفيذ العديد من توصيات الخطة الاستراتيجية للبورصة واستراتيجية خارطة الطريق التي توصلت إليها مؤسسات سوق رأس المال بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD، حيث تهدف الخطتان إلى دعم الجهود الوطنية الرامية إلى زيادة دور السوق بتعزيز النمو الاقتصادي وتعزيز تنافسية السوق من خلال تطبيق أحدث المعايير والممارسات الدولية، وجعل السوق أكثر جاذبية، حيث تضمنت الخطتان توصيات ومشاريع تم تنفيذ العديد منها.
واستكمل، انه تم إجراء مراجعة شاملة لكافة الأطر التشريعية ضمن خطتها الاستراتيجية وضمن خطة خارطة الطريق، حيث تمثل ذلك بتعديل عدد من التعليمات كان من أهمها تعديل تعليمات إدراج الأوراق المالية وتعديل النظام الداخلي لرسوم وبدلات وعمولات بورصة عمان وتعديل نظام العضوية في شركة بورصة عمان والتعديلات على قواعد التداول المعمول بها.
وتابع الوظائفي، ان البورصة عملت خلال الفترة الماضي على إطلاق خدمة تطبيقات الهواتف الذكية مثل تطبيق متابعة جلسة التداول بشكل حي ومباشر وتطبيق أخبار وإفصاحات البورصة من خلال الهاتف المحمول، وقد تم ربط تطبيقات الهاتف المحمول الخاصة بالبورصة بنسختها الحالية على نظام iOS ونظام Android مع البيئة الإختبارية (UAT) لنظام التداول الجديد (OPTIQ)، وذلك بهدف تغذيتها وتحديث بيانات التداول عليها بشكل حي ومباشر.
كما قامت بإطلاق موقع إلكتروني جديد ، يوفر المعلومات الهامة للمستثمرين والمهتمين وقاعدة بيانات مفصلة خاصة بمعلومات التداول باللغتين العربية والإنجليزية وإطلاق حسابات للبورصة على شبكات ومواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت، حيث تم إطلاق حساباتTwitter و Instagram و Facebook وقناة خاصة للبورصة على YouTube بهدف التواصل مع المتعاملين والمهتمين وتزويدهم بأخبار البورصة أولاً بأول ومعرفة توجهاتهم وآرائهم والتفاعل معهم.
واكد بانه تم استكمال تلبية متطلبات مؤشر MSCI العالمي لرفع تصنيف مؤشر بورصة عمان، حيث تم استكمال تلبية متطلبات هذا المؤشر لرفع تصنيف البورصة من سوق نامٍ إلى سوق ناشيء Emerging باستثناء معايير السيولة التي هي ليست تحت سيطرة البورصة أو مؤسسات السوق، حيث يتم حالياً محاولة معالجة هذا الموضوع من خلال مشروع تعمل البورصة على تنفيذه لاستقطاب شركات جديدة وإدراجها في السوق بالتعاون مع البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية EBRD.
ويذكر أن من شأن رفع تصنيف بورصة عمان ضمن مؤشر MSCI تعزيز وزيادة الثقة في البورصة واستقطاب استثمارات جديدة من جهات استثمارية خارجية.
ومن الانجازات المهمة كذلك للبورصة هو إطلاق مؤشر ASE20، وهو مؤشر مرجح يعتمد في حسابه على القيمة السوقية للأسهم الحرة المتاحة للتداول للشركات العشرين القيادية في البورصة والتي هي الأكثر نشاطاً والأعلى من حيث القيمة السوقية، كما تُتيح آلية لإنشاء صناديق المؤشرات المتداولة ETFs.
ويتم حالياً نشر هذا المؤشر بشكل حي ومباشر لجميع المهتمين والمتعاملين بشتى الوسائل المتاحة، وإصدار دليل الشركات المساهمة العامة لعام 2019، والذي ويتضمن الدليل معلومات مالية وغير مالية هامة عن الشركات المساهمة العامة المدرجة وغير المدرجة في بورصة عمان، كما يتضمن نسب مالية وتفاصيل تتعلق بقائمة المركز المالي وقائمة الدخل وقائمة التدفق النقدي لسلسلة أعوام من 2015 ولغاية 2018.