وارتفع عدد الحالات التي تم الكشف عنها منذ بداية الفحوص منذ مستهل الأسبوع الماضي، إلى 12 حالة في صفوف اللاعبين، وأعضاء الأجهزة الفنية.

ولم تكشف رابطة الدوري الممتاز عن هوية أو أندية الأشخاص المصابين بالفيروس، ولكن الأندية تعلن في بعض الأحيان عن المعنيين في بيانات رسمية، على غرار ما فعله بيرنلي أو واتفورد أو بورنموث سابقا.

وأضافت الرابطة أن المصابين سيعزلون أنفسهم لمدة 7 أيام، وفقا للبروتوكول الذي تم وضعه من أجل استئناف التدريبات.

وأوضحت أنها ستستمر في تكثيف الفحوص بعد 748 فحصا في السلسلة الأولى، و966 فحصا في السلسلة الثانية، و1008 في الثالثة.